جنرال ميلز تُدرج ضمن قائمة أفضل أماكن للعمل في آسيا لعام 2020 من قبل شركة جريت بليس تو وورك

تمّ تكريم شركة “جنرال ميلز” في الشرق الأوسط – وهي جزء من شركة “جنرال ميلز” التي تتّخذ من الولايات المتحدة الأمريكيّة مقراً لها والمدرجة في قائمة “فورتشن 500” – ضمن أفضل أماكن للعمل في آسيا لعام 2020 في منطقة آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا من قبل شركة “جريت بليس تو وورك” الدولية العريقة للاستشارات.

جنرال ميلز تُدرج ضمن قائمة أفضل أماكن للعمل في آسيا لعام 2020 من قبل شركة جريت بليس تو وورك

ومع إرث يمتد على 150 عاماً، إنّها واحدة من ثلاث شركات فحسب للسلع الاستهلاكية المعبأة/ السلع الاستهلاكيّة السريعة التداول المدرجة ضمن قائمة أفضل 25 شركة.

 

ويشكّل ترخيص “جريت بليس تو وورك” التكريم الأوضح ’لجهة التوظيف المفضلة‘ ويُعتبر ’المعيار الذهبي‘ في تكريم ثقافات أفضل أماكن العمل. وتشمل عمليّة التقييم عوامل رئيسيّة تحدّد وتقارن ثقافة مؤسّسة مع ثقافة منافسيها.

 

وتكرّم الجائزة ثقافة التعاون والالتزام من “جنرال ميلز” في منطقة آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا التي تحقّق تصنيفاً مرتفعاً في مجالات الاحترام والمودة والموثوقية والفخر والإنصاف التي تركز عليها شركة “جريت بليس تو وورك”. وحتّى خلال الوباء المستمر، ضمنت “جنرال ميلز” الانتقال السلس إلى العمل من المنزل لموظفيها والابتكار لتلبية الحاجات الناشئة للمستهلكين.

 

وقال السيّد بالكي رادهاكريشنان، نائب رئيس ومدير عام “جنرال ميلز” في منطقة آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا، تعليقاً على التكريم: يشكّل التكريم دليلاً عن ثقافة التعاون خاصّتنا، ما ينعكس في الكثير من المبادرات الرابحة التي تقوم بها الشركة. يتمحور هدف ’جنرال ميلز‘ حول ’صناعة طعام يحبه العالم‘، ويشكّل الالتزام الذي أظهره زملاؤنا في العمل لإبهاج مستهلكينا، بالتزامن مع بناء مكان عمل شامل يتيح فرصاً متساوية، شيئاً نفتخر به جميعاً”.

 

وأضاف السيّد رادهاكريشنان: “إنّنا في ’جنرال ميلز‘ في الشرق الأوسط ندمج إرثنا وخبرتنا التي تفوق 150 عاماً مع سرعة ونشاط شركة ناشئة. ويشكّل ذلك مزيجاً من أفضل الممارسات العالميّة مع رؤى واستراتيجيّات محليّة، من تطوير فريق ملتزم ومتنوّع. ويُعدّ هذا التوازن مهمّاً بشكلٍ خاصّ في الوقت الحالي، في ظلّ كفاح الموظفين والمؤسّسات مع تحديات معطّلة على مستوى الاقتصاد الكلي كنتيجة لفيروس ’كوفيد-19‘”.

 

وصرّحت السيدة ثيروسيلفي سوبورياممانيام، رئيسة الموارد البشريّة في الشرق الأوسط وأفريقيا، قائلةً: “يحدث التفاعل الاستثنائي للموظفين عندما تكون المؤسسة واعية وهادفة في هذا المجال. وسعياً منها لتصنيع الطعام الذي يحبه العالم، نولي أقصى اهتمام إلى قدرات جماعتنا ونقاط القوّة في ثقافتنا. ويتمّ تمكين الموظفين لمواجهة التحديات ويُكرّمون في ظلّ تقديمهم نتائج سريعة؛ مع دعم نشاطات التفاعل الموجهة نحو الموظفين”.

 

وتمّ في السابق تكريم الكثير من أسواق “جنرال ميلز” في منطقة آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا بشكلٍ فرديّ كمكان رائع للعمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Leave a comment
scroll to top