دي اتش إل تطلق خدمة الشحن الجوي من الصين إلى أفريقيا والشرق الأوسط

أطلقت دي اتش إل جلوبال فورواردينج خدمة الشحن الجوي لنقل 100 طن أسبوعياَ من البضائع للمؤسسات والحكومات من الصين إلى أفريقيا والشرق الأوسط. وبفضل موقع دبي الاستراتيجي كبوابة عبور إلى الدول في المنطقة، ستحرص الشركة الرائدة عالمياً في الشحن الجوي والبحري والبري على جمع الشحنات من كل أنحاء الصين في قوانغتشو وشحنها جواً عبر دبي إلى وجهات مختلفة في أفريقيا والشرق الأوسط خلال يومين أو ثلاثة أيام. 

دي اتش إل تطلق خدمة الشحن الجوي من الصين إلى أفريقيا والشرق الأوسط

تعليقاً على هذه الخدمة، قال أمادو ديالو، الرئيس التنفيذي لشركة دي اتش ال جلوبال فورواردينج: “نحرص على تعزيز الدعم اللوجستي لعملائنا في المنطقة ممن يحتاجون إلى ضمان سلاسل توريد مستقرة، خصوصاً في مجال الإمدادات الطبية الضرورية خلال هذه الفترة الحرجة. مما لا شك به بأن قرار  إلغاء العديد من الرحلات الجوية قد أثر على قدرة الشحن الجوي في جميع العالم، وكان لا بد من الاستفادة من كل طاقاتنا والاستمرار بالتزامنا، من هنا فقد سخرنا كل طاقاتنا وشبكتنا العالمية والحلول الفعالة التي نوفرها لضمان وصول السلع والموارد الأساسية للناس والمجتمعات في أفريقيا والشرق الأوسط على حد سواء.”

 

وبفضل موقعها الجغرافي وبنيتها التحتية الفائقة التطور، استحقت دبي مكانتها كبوابة عبور بين الصين وأفريقيا والشرق الأوسط. يذكر بأن أفريقيا هي ثالث أكبر شريك تجاري لدبي من حيث الحجم، وقد نمت التجارة غير النفطية لأفريقيا مع دبي بشكل ملحوظ خلال العقد الماضي لتشكل نسبة 10.5٪ من إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية لإمارة دبي في العام 2018. 

 

“أوبونتو” ubuntu تعني الإنسانية وهي كلمة نغونية لمجموعة قبائل البانتو “Nguni Bantu تستخدم في جميع أنحاء أفريقيا للإشارة إلى روح المشاركة، في حين تشير كلمة “أوبونتو كونيكت” UbuntuConnect إلى الخط بين الصين وأفريقيا، حيث من المتوقع أن يحتوي الجزء الأكبر من البضائع على أدوات أساسية للوقاية والتي تشمل الأقنعة والقفازات ومعقمات الأيدي والنظارات الواقية. وبالمثل سيتم نقل جزء من هذه البضائع إلى دول أخرى في الشرق الأوسط لسد فجوة الطلب هناك.    

 

في حين سيتم تشغيل خط النقل المضمون هذا من الصين لمدة 4 أسابيع اعتباراً من 21 أبريل، إلا أن دي اتش إل جلوبال فورواردينج، تسعى بكل جد لتوفير طرق آمنة لوصول البضائع إلى أفريقيا وزيادة حجم الشحنات إلى الشرق الأوسط وأفريقيا على المدى البعيد. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Leave a comment
scroll to top