3.8 مليون شخص تفاعلوا مع حملة الاتحاد السعودي للرياضة للجميع “بيتك.. ناديك”

حصدت الحملة الصحية الرقمية (بيتك ناديك)، التي أطلقها الاتحاد السعودي للرياضة للجميع منتصف شهر مارس الماضي، تفاعلاً واسعاً من قبل الجمهور بوصول عدد المشاركين فيها إلى أكثر من 3.8 مليون مشارك في غضون أسبوعين. وتهدف هذه الحملة إلى تشجيع أفراد المجتمع للحفاظ على نشاطهم ولياقتهم خلال هذه الفترة التي تقتضي التزام منازلهم حفاظاً على سلامتهم، إضافة إلى البقاء على تواصل مع المجتمع في مرحلة التباعد الاجتماعي. 

3.8 مليون شخص تفاعلوا مع حملة الاتحاد السعودي للرياضة للجميع "بيتك.. ناديك"

وحظيت حملة بيتك ناديك بدعم واسع من قبل وزارة الرياضة، واللجنة الأولمبية السعودية، وشهدت تفاعلاً من قبل مختلف أفراد الأسرة الذين شاركوا في هذه الحملة من خلال ممارسة الأنشطة البدنية، حيث قام أكثر من 1,500 شخص بمشاركة مقاطع فيديو وصور متنوعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ضمن هاشتاق #بيتك.. ناديك، عرض من خلالها، العديد من المشاركين الأنشطة الرياضة التي يمارسونها في منازلهم والتي تحولت إلى أندية رياضية مصغرة. 

وشهدت الحملة مشاركة كل من معالي وزير الرياضة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، ورئيس الاتحاد السعودي للرياضة للجميع صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود عبر مقاطع فيديو تشجيعية ضمن هاشتاق #بيتك_ناديك، لتشجيع أفراد المجتمع على التفاعل مع هذه الحملة، من خلال مشاركة أنشطتهم الرياضية عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي هذا الإطار، عبّر سمو الأمير خالد بن الوليد عن سعادته بالاستجابة الواسعة من أفراد المجتمع للتفاعل مع هذه الحملة، قائلاً: ” يلتزم الاتحاد السعودي للرياضة للجميع بتعزيز اللياقة البدنية لأفراد المجتمع، لاسيما خلال هذه الفترة، التي يتوجب علينا البقاء في منازلنا. ونحن نشعر بالفخر إزاء الدعم الذي تجده هذه الحملة من قبل وزارة الرياضة، واللجنة الأولمبية السعودية، حيث نعمل جميعاً لتحقيق هدف مشترك، وهو تعزيز صحة المجتمع”.

وأكد سمو الأمير على أهمية هذه الحملة التي تأتي ضمن نطاق برنامج جودة الحياة، لتجسد التزام الاتحاد السعودي للرياضة للجميع بتحقيق ركائز رؤية المملكة 2030. وكان صاحب السمو الملكي الأمير خالد قد دعا في كلمته التي تم نشرها عبر موقع الاتحاد السعودي للرياضة للجميع في وقت سابق، كافة أفراد المجتمع إلى التفاعل مع الحملة عبر منصات التواصل الاجتماعية، من خلال استعراض أنشطتهم الرياضية التي يمارسونها في المنزل، وذلك أثناء التزامهم بعدم الخروج من المنزل، في إطار الإجراءات المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا. 

وتتضمن الحملة مبادرات عدة من أبرزها تعاون الاتحاد السعودي للرياضة للجميع مع 5 مدربين محترفين، وهم نجيا الفضل، فهد السهلي، عبدالله أبا فلاتة، آية الدهيمان، وأحمد المصعبي، بهدف مساعدة الراغبين بالمشاركة في الحملة على ممارسة تمارين رياضة الكروسفت، وتمارين القوة ، واليوغا،  وغيرها. وقد تم توفير روابط إلكترونية مخصصة للمدربين للحصول على نصائح وإرشادات تساعد على ممارسة تلك الأنشطة على نحو متقن، إضافة إلى اتباع نظام غذائي، وذلك عبر البوابة الإلكترونية الخاصة بالحياة الصحية للاتحاد السعودي للرياضة للجميع. 

وفي سياق متصل، قام الاتحاد السعودي للرياضة للجميع والاتحاد الرياضي للجامعات السعودية عبر التعاون المشترك وسعياً لتحفيز طالبات وطلاب الجامعات في كافة أنحاء المملكة على الانضمام إلى مسابقة الحملة الصحية تحدي #بيتك_ناديك، والمشاركة في المسابقة التي تخول المشاركات والمشاركين إلى فرصة الفوز بهواتف آي فون برو 11. وتعد هذه المسابقة متاحة لجميع طالبات وطلاب الجامعات في المملكة وتستمر حتى 26 أبريل، بحيث سيختار الاتحاد الرياضي للجامعات السعودية 10 مؤهلين للفوز بالسحب على أسماء المشاركين على أجهزة هواتف آي فون برو 11، من خلال مشاركتهم العديد من مقاطع الفيديو للتمارين الرياضية في المنزل، على منصات التواصل الاجتماعي لكل من الاتحاد السعودي للرياضة للجميع @Saudi_SFA  ، والاتحاد الرياضي للجامعات السعودية @SUSFChannel وهاشتاق #بيتك_ناديك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Leave a comment
scroll to top